سبعة مشاريع صغيرة من المنزل

 مشاريع صغيرة من المنزل

العالم يتحرك في الاتجاه المعاكس، الجميع يبحث عن وظائف من المنزل، توفر الوقت والمال، توفر لك تحقيق أحلامك الخاصة، البدء في مشروع أحلامك، ربما أنت مشوش لا تهوى جمع الأفكار، لن



بدأ رحلة نحو حلمك، هيا لنجني المال معًا، نوفر وقت لك لتقضيه مع عائلتك. 


سبعة مشاريع للربح من المنزل
مشاريع صغيرة للربح من المنزل



هيا لنستعرض محطات الرحلة معًا

اولاً :مشاريع الأغذية من المنزل:

1_ربما يتخلل عقلك الآن اعتراض ما، كيف اصنع أغذية، لا امتلك مهارات الطبخ، عزيزي الأمر في منتهى السهولة، العالم يتحرك بسرعة هائلة، لك أن

تتخيل امرأة تعمل لديه أطفال، هل ستتمكن من تجهيز وأعداد الخضروات للأكل، بالطبع هذا أمر مرهق بالنسبة لها، تخيل أن توفر خضروات طازجة جاهزة للطبخ بأسعار غير مبالغ بها، بهامش ربح بسيط حتى تتمكن من اكتساب عملاء جدد، هذا هو المشروع الأول تفريز الخضروات الخضراء الطازجة.

الشق الثاني من المشروع يتلخص في عمل منتجات مثل البرجر و الناجتس وما يشبهها، اجعلها الخطوة الثانية بعد اكتساب عملاء بالفعل، لأنها خطوة مكلفة تحتاج رأس مال وعملاء، من الجيد دراسة العملاء من حين لأخر، اخذ أرائهم بعين الاعتبار.

2_ المشروع الثاني دراسة منطقتك السكنية، عمل شطائر طعام جاهزة سريعة منزلية بنكهات محببة، يمكنك عمل ذلك بالقرب من الأماكن المزدحمة، ستحصد عملاء بالتأكيد، نحن في عالم يخشى الفاست فود، لذا استعد لتحريك الأمور لصالحك، خبز طازج، مكونات نظيفة، تعبئة بشكل آدمي، الابتسام أثناء تقديم الخدمة، انتهي كل شيء، يمكنك عمل عروض كل فترة لجذب عملاء جدد، غير في أصناف الطعام كل فترة، اعمل فطيرة شهرية بأطعمة جديدة كن متجدد، لا تضمن زبائنك، لأن طباع الإنسان تتنازع على الفضول.

ثانيا: مشروع الدروس الخصوصية:

إذا كانت لديك القدرة على شرح المعلومة، يمكنك البدء في محيطك السكني، اختار الفئة العمرية القادر على التعامل معها بسلاسة، أقرء عن أساليب التيسير في التعليم، دراسة المادة العلمية المفضلة لك، اعرض خدماتك على المقربين منك أولاً، ابدء في العمل، عندما تحصل على عملاء، كون حدود بين المتعلمين فأنت المعلم، حدود لا تمنع الود لكنها تفرض الاحترام، أتفهم ما ارمي إليه!؟

عليك التجديد و التطوير من أساليبك، بمجرد حصول طلابك على درجات عالية، ستحصد نجاح أكبر بالتأكيد، الأمر يحتاج في البداية لغرفة فارغة في المنزل، ربما في البداية لن تحتاج لسبورة، لكنها ضعفها في مخططك، لأن بتزايد الطلاب، ستحتاج بالطبع لها.

ثالثاً: مشروع مشتل للأزهار:

عليك الأول دراسة كيفية زراعتها، بالإضافة لدراسة عملائك المحتملين، يمكنك جمع المعلومات من أصحاب محلات الزراعة، أو حتى التوجه لوزارة الزراعة أو كلية الزراعة، أو أخذ دورة تدريبية، لابد من الدراسة قبل التطبيق وعمل ميزانية مبدئية، اعلم أنها بديهيات، لكن التغافل عنها قد يورطك في أمور أنت في غنى عنها، هنالك قنوات عديدة حاليًا، تشجع زراعة الخضروات و الفاكهة في المنزل، ومبادرات لزراعة الأسطح، ربما عليك الاطلاع عليها، استفد من فشل الآخرين، اصنع منه نجاح لك، لا تهدر وقتك في الحديث فقط، ثقف نفسك في الزراعة و التسويق، فإذا حصلت على مشتلك من الزهور بدون عملاء فهذا سيصيبك بالإحباط، يمكنك زراعة خضروات في البداية لفهم استراتجيات الزراعة المناسبة، أنواع التربة، ولكل نبات تركيزات مختلفة في التربة، سيعيش النبات في بداية حياته في جو رطب بعيدًا عن الشمس حتى يظهر الجذر ، ثم ستحتاج لمكان تصله الشمس بعدما تظهر الأوراق، الضوء مهم لعملية البناء الضوئي، ربما ستكون بحاجة لسبت فارغ تحمي النبات في البداية من العصافير، أنها قادرة على إتلاف زرعتك بعد أن نمت الأوراق. 


رابعًا: مشروع حضانة منزلية:

في البداية لن تحتاج مكان كبير، لكنك بحاجة بالطبع لعاملة تساعدك بالاهتمام بنظافة الأطفال، أما عملائك سيدات عاملات يحتجن لمن يساعدهن في الاعتناء بالصغار في غيابهن، كلما كنت حريص على الأطفال كلما اكتسبت عملاء جدد، اهتم بالأنشطة البدنية، هذا سيجعل الأطفال اهدأ بالوقت، لا تعطيهم حلويات كثيرة لأن ذلك يزيد من حركاتهم، عليك بعمل نصف ساعة دراسة ونصف ساعة للعب، يمكنك استخدام أساليب حديثة مثل المنتسوري، كن هادئًا فذلك سيساعدك، ستكسب عملائك كلما كنت أمين على الأطفال، ستحتاج للعمالة بسرعة، لذا ابحث عن أشخاص مبدعين في المجال، اجتماع أسبوعي لوضع خطة أسبوعية، ابعث للأهالي هذه الخطة ليزداد الثقة المتبادلة، عليك بإيجاد مكان جيد التهوية، لمنع العدوى بين الأطفال، احرص على نظافة المكان باستمرار.

خامسًا: مشروع الاكسسورات:

الأفضل أخذ دورة في الاكسسوار المصري القديم، ذلك سيفتح لك مجالات أكثر، ربما تتجه بعد الإتقان للتصدير، أو العمل مع أماكن سياحية، يمكنك البدء باكسسورات الخرز الفرعوني، استخدم خيط الجزم لأنه الأكثر تماسك، سيزيد من متانة الاكسسوار، عليك أن تجرب الألوان التي تتوافق مع بعضها، ابدء بمجتمعك الصغير ثم توسع حسب ميزانيتك، الاكسسوار السهل يمكنك البدء فيه بين الأطفال، يمكنك عمل ورش للأطفال و المراهقين مرة في الشهر لمدة ثلاث أيام، سيجنى لك مال، يوسع دائرة عملك، ربما مع الوقت تكتفي بالورش و المتاجر السياحية، دعم عملك بكل ما هو جديد، ربما تضع خطة للعمل في الفضة و النحاس، تجذب عدد كبير من السائحين، ربما في المستقبل تحتاج لورشة خاصة بك تعمل بها. 

سادسًا: أعمال فنية:

إذا امتلكت هذا الحس، يمكنك صناعة الكثير، استخدام الفوم الذي يتحجر لصناعة الورود، ثم إلصاقها بمرآة أعتيادية، ثم نشر صورتها على موقع فري لانسر مثل سلة أو خمسات، يمكنك عمل ذلك بمنتهى الباسطة، عمل مقلمة من القماش أو الجوخ، اعرض بسعر أقل من السوق، عليك أن تصنع منتجات جودتها عالية أسعارها مناسبة، مع الوقت يمكنك تحسين التغليف، و التعامل مع شركات شحن، يمكنك شراء منتجات من مواقع بسعر أقل و بيعها على مواقع أخري، أو التسويق لمنتج يمكنك شرائه بسعر أقل من السوق، الأهم في العمل التسويق الجيد للعمل، لكن هذا لا يعنى اغفال الجودة بنسبة ملحوظة، لا تضع نفسك في دائرة التهديد. 

سابعًا: أن تكون كاتب مقالات:

نحن في عالم تحركه قوة القصة، أكبر مثال على هذا هو نموذج نجاح الدحيح، ما الذي يميز البرنامج الحكي بأسلوب ممتع و شيق، لست بحاجة إلى ذلك، لكنك بحاجة إلى خطوات واضحة، من العملاء الذي يستهدفهم المنتج، ما هي طريقة التفافهم للأشياء، ما هي العثرات في حياتهم، كيف ستربطهم بمنتج الذي تسوق له، الأمر بسيط لكنه ليس سهل، كتابة المحتوى لها أكثر من نوع، و أكثر من سبب، و أكثر من الطريقة، عليك التعلم، المحتوى سيقدم على منصة ما جمهور هذه المنصة، نرجع للبداية عليك التعلم كيف؟ الدورات المجانية، دورة موقع معارف أكثر من رائعة في كتابة المحتوى، دورة منصة إدراك للأخطاء الإملائية الشائعة، كورس منصة اليسون، دورات عديدة على اليوتيوب، ليس لك أعذار لتحقيق حلمك، عليك السعي، و التخطيط الجيد فقط. 

 


 

 

 


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-